ياناس ذبحتنى دوخة

بنات ذبحنى الدوخة صار لى سنة سويت تحاليل مافى فايدة قالو جرثومة المعدة فحصت عند الاذن قال التهاب الاذن ضغظ على الاذن الدوخة فينى مثل موج البحر مرة يخمنى خم تكفون بنات الى نفس حالتى لقت علاج تقولى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سلامااااااااااااااات ماتشوفين شر
صح الاذن هي سبب التوازن

علشان جذيه تدوخين

يعتمد التوازن على أربعة عوامل رئيسية:

الاول: هو الجهاز الدهليزي في الأذن الذي يعتمد على الحركة وتغيرات الجاذبية.

الثاني: الاستقبال الحسي من المفاصل والعضلات وهو الذي يعطي معلومات حول وضعية الرأس مع باقي الجسم.

الثالث: العين: تعطي معلومات عن الوضعية، السرعة، التوجه.

الرابع: الجهاز العصبي المركزي: جذع الدماغ والمخيخ تحديداً.

الأسباب غير الأذنية للدوار:

(1) فرط التهوية: تعد واحداً من الاسباب المهمة للدوار حيث تأتي بأعراض خفة في الرأس وخدر في نهايات الأطراف مع تسرع في التنفس ونشاهدها في الشخصيات الهستيريائية ويحدث فيها خدر في المنطقة حول الفم تحديداً.

(2) نقص السكر: يحدث احيانا نقص عابر في السكر عند مرضى السكري وتأتي بأعراض غثيان وقيء ونادراً ما يحدث دوار صريح يعاني هؤلاء المرضى من عدم توازن وخفة في الرأس مع تعرق وشحوب شديدين.

(3) الاسباب الوعائية: أية مشكلة وعائية تؤثر في التروية الدموية لجذع الدماغ والمخيخ يمكنها ان تؤدي الى اعراض دوار وعدم توازن وهذا ما يشاهد في مرضى الشقيقة الكلاسيكية حيث يشكون من الصداع الوصفي المترافق مع الدوار وذلك بسبب تشنج الأوعية الفقرية القاعدية أو نقص التروية فيها. وهذا يترافق غالباً مع وجود خثرات داخل الأوعية أو بسبب وجود تصلب عصيدي ونادراً ما تكون الأوعية الفقرية القاعدية هي المتهمة الرئيسية حيث غالباً ما تشارك الأوعية السباتية في ذلك ايضا وحتى يحدث الدوار يجب ان تقل التروية الدموية في هذه الأوعية الى النصف.

(4) الأسباب الرقبية: الآلية الفعلية غير معروفة حيث كان يظن في البدء ان السبب هو قصور في الأوعية الفقرية القاعدية ولكن الاعتقاد الحالي هو ان احساس المفاصل الرقبية بالوضعية فُقد عند بعض المرضى وهذا ما يؤدي للدوار والعلاج الوحيد هو العلاج الفيزيائي للمحافظة على عضلات الرقبة وتقويتها.

الدوار من منشأ أذني:

(1) دوار الوصفة السليم: يشاهد عند المرضى الذين يشاهدون انه مع وضعية خاصة للرأس تحدث نوبة دوار شديدة عابرة وهذه النوبة تترافق مع الرأرأة العينية التي تضعف مع تكرار اتخاذ نفس الوضعية. هناك فترة بين اتخاذ الوضعية المسببة للدوار وبين نوبة الدوار وعادة ما تكون النوبة الاولى هي الأشد نسبياً والعلاج يكون عرضياً مع تطمين المريض بأن النوبة سوف تصبح أخف نسبياً.

(2) التهاب العصب الدهليزي: سببه غير معروف ويتصف بدوار شديد حيث لا يستطيع المريض الوقوف ويحدث لديه غثيان وقيء ويمكن لهذه الاعراض ان تستمر 3-4 أيام وبعض المرضى نضطر لقبولهم في المستشفى لتعويض الجفاف الحاصل وقد تترك هذه النوبات المريض غير قادر على التوازن لأشهر عدة وعادة لا تحدث أية تغيرات سمعية عند المريض.

(3) التهاب التيه Labrin Thitis: هي حدثية التهابية تشمل ميكانيكية الأذن الداخلية قد تكون حادة أو مزمنة، سمعية أو قيحية.

التهاب التيه الحاد القيحي قد يأتي من عضو مجاور مثل الأذن الوسطى أو السحايا ويترافق عادة من نقص بسيط في السمع والوظائف الدهليزية وينتج عادة عن المنتجات السمية للالتهاب وليس عن عضويات مرضية حية، إن احتمال الفقد التام للسمع وللوظائف الدهليزية عالٍ جداً والتبدلات المزمنة قد تؤدي الى تصلب في التيه (Sclerosing).

(4) داء مينير: Meniere خليجيةiseases هي توسع في منطقة العمق الباطن لدرجة تؤدي إلى تمزق غشاء رايسنر واختلاط العمق الباطن مع اللمف الظاهر. يحدث عند المريض عادة نقص سمع حسي عصبي منخفض التواتر – طنين منخفض الحدة وتنتهي النوبة عندما تعود التركيبة الكيماوية للمف الباطن والظاهر الى طبيعتها. يشكو المريض من امتلاء في الأذن وضغط فيها وتمتد النوبة من 15 دقيقة الى عدة ساعات ويمكن ان تتغير الصورة الكلاسيكية عند اصابة الجزء الدهليزي حيث يحدث تغيرات في التوازن وامتلاء في الأذن.

وداء مينير مرض غير متوقع يحدث في اية فئة عمرية مع انه غالباً ما يحدث عند النساء في متوسط العمر.

يأتي المرض بشكل نوبي خلال فترة زمنية طويلة ولكنه أحياناً ولسوء الحظ قد يؤدي الى فقدان سمع كامل وتبدلات دهليزية شديدة.

وهناك تناذر مينير Meniere Syndromes يأتي بنفس الصورة السريرية ويكون له سبب محدد. كنقص نشاط الدرق، السفلس.

وأما الأسباب غير المعروفة فيكون علاجها بالمدرات وتحديد كمية الملح في الغذاء لتقليل حجم اللمف الباطن بالاضافة الى العلاج العرضي. وفي حال فشل العلاج الدوائي يتم اللجوء الى الحل الجراحي. اما مرض مينير الثنائي الجانب فغالباً ما ينشأ عن اسباب مناعية ذاتية ويفيد فيه اعطاء الستروئيدات الذي حَسن الوظيفة السمعية والدهليزية عند بعض المرضى.
غير متواجد حالياً

يعتمد التوازن على أربعة عوامل رئيسية:

الاول: هو الجهاز الدهليزي في الأذن الذي يعتمد على الحركة وتغيرات الجاذبية.

الثاني: الاستقبال الحسي من المفاصل والعضلات وهو الذي يعطي معلومات حول وضعية الرأس مع باقي الجسم.

الثالث: العين: تعطي معلومات عن الوضعية، السرعة، التوجه.

الرابع: الجهاز العصبي المركزي: جذع الدماغ والمخيخ تحديداً.

الأسباب غير الأذنية للدوار:

(1) فرط التهوية: تعد واحداً من الاسباب المهمة للدوار حيث تأتي بأعراض خفة في الرأس وخدر في نهايات الأطراف مع تسرع في التنفس ونشاهدها في الشخصيات الهستيريائية ويحدث فيها خدر في المنطقة حول الفم تحديداً.

(2) نقص السكر: يحدث احيانا نقص عابر في السكر عند مرضى السكري وتأتي بأعراض غثيان وقيء ونادراً ما يحدث دوار صريح يعاني هؤلاء المرضى من عدم توازن وخفة في الرأس مع تعرق وشحوب شديدين.

(3) الاسباب الوعائية: أية مشكلة وعائية تؤثر في التروية الدموية لجذع الدماغ والمخيخ يمكنها ان تؤدي الى اعراض دوار وعدم توازن وهذا ما يشاهد في مرضى الشقيقة الكلاسيكية حيث يشكون من الصداع الوصفي المترافق مع الدوار وذلك بسبب تشنج الأوعية الفقرية القاعدية أو نقص التروية فيها. وهذا يترافق غالباً مع وجود خثرات داخل الأوعية أو بسبب وجود تصلب عصيدي ونادراً ما تكون الأوعية الفقرية القاعدية هي المتهمة الرئيسية حيث غالباً ما تشارك الأوعية السباتية في ذلك ايضا وحتى يحدث الدوار يجب ان تقل التروية الدموية في هذه الأوعية الى النصف.

(4) الأسباب الرقبية: الآلية الفعلية غير معروفة حيث كان يظن في البدء ان السبب هو قصور في الأوعية الفقرية القاعدية ولكن الاعتقاد الحالي هو ان احساس المفاصل الرقبية بالوضعية فُقد عند بعض المرضى وهذا ما يؤدي للدوار والعلاج الوحيد هو العلاج الفيزيائي للمحافظة على عضلات الرقبة وتقويتها.

الدوار من منشأ أذني:

(1) دوار الوصفة السليم: يشاهد عند المرضى الذين يشاهدون انه مع وضعية خاصة للرأس تحدث نوبة دوار شديدة عابرة وهذه النوبة تترافق مع الرأرأة العينية التي تضعف مع تكرار اتخاذ نفس الوضعية. هناك فترة بين اتخاذ الوضعية المسببة للدوار وبين نوبة الدوار وعادة ما تكون النوبة الاولى هي الأشد نسبياً والعلاج يكون عرضياً مع تطمين المريض بأن النوبة سوف تصبح أخف نسبياً.

(2) التهاب العصب الدهليزي: سببه غير معروف ويتصف بدوار شديد حيث لا يستطيع المريض الوقوف ويحدث لديه غثيان وقيء ويمكن لهذه الاعراض ان تستمر 3-4 أيام وبعض المرضى نضطر لقبولهم في المستشفى لتعويض الجفاف الحاصل وقد تترك هذه النوبات المريض غير قادر على التوازن لأشهر عدة وعادة لا تحدث أية تغيرات سمعية عند المريض.

(3) التهاب التيه Labrin Thitis: هي حدثية التهابية تشمل ميكانيكية الأذن الداخلية قد تكون حادة أو مزمنة، سمعية أو قيحية.

التهاب التيه الحاد القيحي قد يأتي من عضو مجاور مثل الأذن الوسطى أو السحايا ويترافق عادة من نقص بسيط في السمع والوظائف الدهليزية وينتج عادة عن المنتجات السمية للالتهاب وليس عن عضويات مرضية حية، إن احتمال الفقد التام للسمع وللوظائف الدهليزية عالٍ جداً والتبدلات المزمنة قد تؤدي الى تصلب في التيه (Sclerosing).

(4) داء مينير: Meniere خليجيةiseases هي توسع في منطقة العمق الباطن لدرجة تؤدي إلى تمزق غشاء رايسنر واختلاط العمق الباطن مع اللمف الظاهر. يحدث عند المريض عادة نقص سمع حسي عصبي منخفض التواتر – طنين منخفض الحدة وتنتهي النوبة عندما تعود التركيبة الكيماوية للمف الباطن والظاهر الى طبيعتها. يشكو المريض من امتلاء في الأذن وضغط فيها وتمتد النوبة من 15 دقيقة الى عدة ساعات ويمكن ان تتغير الصورة الكلاسيكية عند اصابة الجزء الدهليزي حيث يحدث تغيرات في التوازن وامتلاء في الأذن.

وداء مينير مرض غير متوقع يحدث في اية فئة عمرية مع انه غالباً ما يحدث عند النساء في متوسط العمر.

يأتي المرض بشكل نوبي خلال فترة زمنية طويلة ولكنه أحياناً ولسوء الحظ قد يؤدي الى فقدان سمع كامل وتبدلات دهليزية شديدة.

وهناك تناذر مينير Meniere Syndromes يأتي بنفس الصورة السريرية ويكون له سبب محدد. كنقص نشاط الدرق، السفلس.

وأما الأسباب غير المعروفة فيكون علاجها بالمدرات وتحديد كمية الملح في الغذاء لتقليل حجم اللمف الباطن بالاضافة الى العلاج العرضي. وفي حال فشل العلاج الدوائي يتم اللجوء الى الحل الجراحي. اما مرض مينير الثنائي الجانب فغالباً ما ينشأ عن اسباب مناعية ذاتية ويفيد فيه اعطاء الستروئيدات الذي حَسن الوظيفة السمعية والدهليزية عند بعض المرضى.
غير متواجد حالياً

العلاج يشتمل على:
علاج أثناء الدوار الحاد:
1- الراحة التامة
2- استعمال مهدئات لجهاز التوازن
3- استعمال موسعات للشرايين
علاج السبب مثل
1- دوار الوضع الحميد: يحتاج المريض لعلاج في صورة تمرين يؤدى بالعيادة يؤدي إلى زوال الدوخة وعدم تكرارها وهذا يمثل 25% من أسباب الدوار فبهذا نستطيع علاج 25% من حالات الدوار بمجرد إجراء تمرين بسيط بالعيادة.
2- مرض مينير: يحتاج لتقليل كميات الملح بالأكل مع أخذ مدرات البول، وفي نسبة بسيطة حوالي 10% نحتاج لإجراء جراحة لوقف تدهور حدة السمع.
3- علاج التهابات الأذن المزمنة: وذلك بإجراء جراحة ميكروسكوبية للأذن لإزالة الالتهابات والتسوس بعظام الأذن لوقف حدوث الالتهابات.
وأخيرا المريض الذي يصاب بحالة دوار يعاني عادةً من توتر نفسي شديد وقد يفقد الثقة بنفسه لذلك يجب على الطبيب المعالج أن يهدئ من روعه ويشرح له الحالة حتى يطمئنه.
وينصح المرضى بالدوار عموماً والمصابون بداء مينير بصفة خاصة بالبعد عن الأماكن المرتفعة الخطيرة التي تستلزم درجة عالية من التحكم في اتزان الجسم.
ولتجنب الإصابة بالدوار ينصح بتقليل حركة الرأس إلى أدنى حد ممكن عن طريق إسناد الرأس على مسند والتحديق بثبات في الأفق البعيد الممتد ويمنع هذا الإجراء حدوث التضارب بين معلومات الحركة التي تنقلها العين وتلك التي تنقلها الأعضاء الدهليزية.
………………

ودمتم سالمين ..

انصحج روحي لدكتور متخصص انف واذن
عندج عبدالمحسن جعفر وعبدالله العلي زينييين
[quote=rana10;27275483]انصحج روحي لدكتور متخصص انف واذن
عندج عبدالمحسن جعفر وعبدالله العلي زينييين باي مستشفى يعطيج العاقية وماقصرتى
كانت معي وتعالجت اذا حابه عن اقولك العلاج ارسلي خاص لان بصراحه طويل وصف العلاج مشككوووره يالغلا
اختك من السعوديه
ربي يششافيج

وان شاء الله البنات يفيدونج

مشكورة اختى سمو الغلا يعطيج العافية
أسأل الله رب العرش العظيم أن يشفيج ويشفي كل مريض يارب
جزاج الله كل خير يام عهد
الله يشافيج يارب

بشرينا ان شاءالله لقيتي علاج

لحد الان لما القا علاج صارت الان 5 سنوات الدوخه معي
اختي …….
فحصتي عن نقص فيتامين ب12
؟؟؟
انا نفسج كان معاي دوخه وتعبت منها حيييل
لما قالت الدكتوره افحصي عن ب12.
وطلع منه
لانه فقر الدم يسبب نقص فيتامين ب 12 ود
وهذول يسببون الدوخه والترنح بالمشي والزغلله بالعين

اتمنى لج الشفاء

افحصي الاذن الوسطى يمكن مايوصلها دم افحصي ضروووري ترا تسبب دوخه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.